اختراع علمي في أمراض المفاصل

نجح العلماء البريطانيون في تحقيق إنجاز علمي جديد إذ كشفوا عن أسباب حالة مستعصية في أمراض المفاصل والفقرات.

وحسب ما أفاد مراسل ‘القدس’ العلمي من لندن فقد كشف العلماء في جامعة بريستول في بريطانيا سبعة جينات لها علاقة بمرض التهاب الفقار المقسط اللاصق Ankylosing Spondylitis اس آي وهو مرض مفصلي ذاتي يسبب ألماً مرهقاً في المفاصل.

وبحسب هذه الدراسة التي نشرت في مجلة نيتشر جينتيك Nature Genetics ستمهد هذه النتائج الطريق لاختبارات تشخيصية أفضل وعلاجات جديدة لمرض اس اي وقد تكون مفيدة لعلاج حالات مرضية اخرى.

وحسب الدراسة فإن اثنين من بين الطفرات الجينية السبع التي اكتشفت لها علاقة أيضا بحالات مرضية شائعة اخرى من نوع اتواميون من بينها داء كرون ومرض الامعاء الزلاقي (Crohn’s and Coeliac).

ويصيب مرض (أي أس)، حسب ما أوردته صحيفة ذي اندبندنت اللبريطانية الاثنين واحدا من بين كل 200 شخص في اوروبا وهو شائع بين الرجال أكثر من النساء بمعدل ثلاث مرات.

وتشمل أعراضه، التي عادة ما تظهر في الفترات الأخيرة من سن المراهقة او أوائل العشرينات، تصلباً شديداً وآلاماً في القسم الاسفل من الظهر وآلاما حادة في المفاصل مصحوبة بارهاق شديد، كما قد يصيب الحوض والرقبة والورك والركبة ايضا.

ويرجع السبب في التأخير في تشخيص المرض إلى حقيقة ان الاطباء اعتمدوا حتى الآن على التصوير الاشعاعي واختبارات جينية معقدة ومكلفة. لكن الكشف عن وجود علاقة بين طفرتين جينيتين في مرض (أي أس) التي كشفت عنها هذه الدراسة سيجعل تشخيص المرض في مراحله الأولى أرخص وأسهل بكثير.

ويقول أحد كبار المحاضرين والمتخصصين في علم الجينات الاحصائي الدكتور ديفيد ايفانز في جامعة بريستول: أن المصابين الذين يتم تشخيصهم بالمرض بصورة مبكرة لديهم فرص أكبر للشفاء لأنهم يحصلون على الدواء الصحيح والعلاج الطبيعي المناسب.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.