الفستق يكافح الإصابة بسرطان الرئة

أثبتت دراسة حديثة أن تناول الفستق بصفة يومية قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان الرئة وبعض الامراض السرطانية الاخرى مشيرة إلى أن الفستق مصدر غني بعنصر جاما توكوفيرول وهو أحد اشكال فيتامين اي ويعمل كمادة مضادة للاكسدة.

ومضادات الاكسدة هي مواد يعتقد انها تحمي الخلايا من التلف الذي قد ينجم عن جزيئات تعرف باسم “الجذور الحرة” او “الشوارد الحرة” وذكرت الدراسة التى أجريت مؤخرا في جامعة “تكساس” النسائية بمركز هيوستن على عدد من المتطوعين استهلك نصفهم 68 جراما من الفستق يوميا لمدة أربعة اسابيع بالاضافة الى وجباتهم اليومية العادية أن تلك الحماية قد تساعد على الوقاية من السرطان.

وقد تبين أن مستوى “جاما توكوفيرول” في أجسام متناولى الفستق أعلى بكثير من أجسام الاشخاص الذين تناولوا الوجبات الغذائية التقليدية دون الفستق ورغم ذلك لفتت الدراسة الى أن الفستق يحتوي على نسبة كبيرة من الدهون وأن تناول كميات كبيرة منها قد يؤدي الى زيادة الوزن.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.