الشخير مؤشر عن مرض بالقلب

أظهرت دراسة أميركية جديدة ان مشاكل النوم الشائعة كالشخير والصعوبة في النوم هي مؤشر مهم على تطور متلازمة أيضية تدل على توفر عدة عوامل خطر تؤدي إلى الإصابة بمرض القلب.

وأفاد موقع “هيلث دي نيوز” الأميركي ان باحثين أميركيين أجروا دراسة، على 812 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 45 و74 سنة طوال 3 سنوات، ووجدوا ان الشخير والصعوبة في النوم أو الاستيقاظ من النوم في حال من التعب هي كلها مشاكل نوم شائعة تدل على ان المرء يشكو من متلازمة أيضية تعني ان ثمة ما بين 3 إلى 5 عوامل خطر تؤدي إلى إصابة المرء بمرض في القلب.

وأوضحت ان عوامل الخطر هي: كمية دهون مفرطة في منطقة الخصر ،وارتفاع نسبة الشحوم وضغط الدم والسكر في الدم، إلى جانب انخفاض معدل الكولسترول المفيد.

ولاحظ الباحثون ان خطر تطوير المتلازمة الأيضية كانت مرتين أكثر من المستوى الطبيعي عند الذين يشخرون كثيراً و80% أعلى عند الذين يواجهون صعوبة في النوم ،و70% أعلى عند الذين لا يشعرون بالنشاط بعد النوم.

وركز الباحثون على الحالات ووجدوا ان الشخير يتنبأ بارتفاع معدل السكر في الدم وانخفاض معدل الكولسترول الجيد.

يشار إلى ان الدراسة نشرت في مجلة “النوم”، واعتبر الباحثون ان ما توصلوا إليه من نتائج يشير إلى أهمية إعارة مشاكل النوم الشائعة اهتماماً عند زيارة الطبيب بشكل روتيني.

وقالت المعدة الرئيسية للدراسة وندي تروكسل من جامعة بيتسبيرغ “هذه أول دراسة تظهر ان عدداً واسعاً من عوارض النوم الشائعة، بما في ذلك الأرق ومشاكل التنفس خلال النوم، تشير إلى تطور متلازمة أيضية، وهي عامل خطر رئيسي في أمراض القلب والأوعية”.

وأضافت “المذهل أيضاً هو ان الصعوبة في النوم والشخير كانا مستقلين عن بعضهما البعض”.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.