هذا الخيار سيقوم بإعادة تعيين الصفحة الرئيسية لهذا الموقع.

إعادة

علاج آثار حبوب الظهر

كنت أتناول حبوباً لمنع الحمل منذ فترة طويلة لمدة حوالى عام كامل، وتسببت لى فى ظهور وانتشار حبوب بمنطقة الظهر والآن قمت بتغيير نوع الأقراص بوسيلة منع حمل أخرى، وبعدها توقف انتشار البثور وظهورها ولكن مازال هناك آثار بنية اللون مكان البثور القديمة والتى لم تزول.. كيف يمكن التخلص من تلك الآثار نهائياً؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور حامد عبد الله أستاذ الأمراض الجلدية والتناسلية جامعة القاهرة، قائلاً:
يعتبر انتشار البثور على البشرة من الأمور الشائعة كنتيجة لبعض أقراص حبوب منع الحمل، بسبب احتوائها على نسبة من الهرمونات والتى تحفز البشرة على انتشار الحبوب بها ولعلاج تلك الحبوب يجب أولاً أن تتوقف السيدة عن تناول هذا النوع من الأقراص واستبدالها بنوع آخر من موانع الحمل.

وبعد ذلك يمكنها استخدام دهان موضعى يحتوى على مادة “الهيدروكينون” لعلاج آثار البثور البنية ولكن يجب العلم أن تلك الدهانات تعالج الآثار البنية وليس البثور الجديدة حيث تعمل على تفتيح البقع وتقشيرها تقشيراً خفيفاً.

وبالتالى فلا ينصح بوضعها على البثور قبل جفافها والتوقف بشكل كامل عن تعاطى الأقراص التى تسببت فى ظهورها.

أضف مشاركة

يجب أن تكون قمت بتسجيل دخولك لإضافة مشاركة أو تعليق.