السوائل تجنّبك التقلصات العضلية

عادةً ما يُصاب هواة رياضة الجري بتقلصات عضلية أثناء الممارسة. وأوضحت البروفيسورة مارتينا هيرغيرت من “الجامعة الألمانية للوقاية والإدارة الصحية” في مدينة زاربروكن: “غالباً ما يرجع سبب الإصابة بالتقلصات العضلية إلى فقدان الجسم للسوائل”.

ولتجنب التقلصات العضلية أثناء الجري، قالت هيرغيرت: “ينبغي شرب كميات وفيرة من السوائل قبل ممارسة الجري وخلاله”.

ويفقد الأشخاص الذين يُمارسون رياضة الجري، كميات كبيرة من الأملاح المعدنية عن طريق العرق. لذا تنصحهم الخبيرة الألمانية بضرورة الحرص على احتواء المشروبات التي يتناولونها أثناء ممارسة الرياضة على مادة الصوديوم.

وقالت هيرغيرت: “فقدان الجسم لعنصر الصوديوم أثناء الجري يسبّب التقلصات العضلية أكثر من نقص المغنيزيوم”، مشدّدة على ضرورة الانتباه إلى عدم التحميل على الجسم بشكل مبالغ فيه أثناء الجري، مع الحرص على ارتداء نوعية مناسبة من الأحذية.

وأشارت الخبيرة الألمانية إلى أنه يُمكن إمداد الجسم بالكميات التي يحتاجها من عنصر المغنيسيوم وتُقدر بنحو 400 ميلليغرام يومياً من خلال تناول نوعيات معينة من الطعام، مثل المكسرات ودقيق الشوفان ومنتجات الحبوب الكاملة والفاصوليا.

أما إذا تبيّن للرياضي أنه يُعاني من نقص في المغنيسيوم بالفعل، فتنصحه هيرغيرت: “لا بد من شحن مخزون الجسم من عنصر المغنيزيوم بصورة مستمرة؛ ولا يكفي القيام بذلك مرة واحدة.”

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.