الزبيب وفول الصويا يعالجان أمراض الضغط والقلب

واشنطن / أكدت دراسات طبية حديثة أن تناول الزبيب وفول الصويا يعالج مشاكل إرتفاع ضغط الدم الذي يمثل عامل الخطورة الرئيسي للإصابة بأمراض القلب.

وقالت دراستان حديثتان تمت مناقشتهما مؤخراً في مؤتمر موسع عن أمراض القلب بأمريكا. إن مضغ ثلاث حفنات من الزبيب باليوم من جانب الأشخاص الذين يعانون زيادة بسيطة في ضغط الدم في التغلب على المشكلة بعد عدة أسابيع، وذلك كما ذكرت الدراسة التي إعتمدت على تجربة سريرية يعتقد أنها أول محاولة حقيقية لقياس فائدة الزبيب (العنب المجفف) على ضغط الدم.

ومن المعروف أن الزبيب غني بالبوتاسيوم المعروف بتأثيره على ضغط الدم. ويوجد في كل حفنة من الزبيب ما يقرب من جرام من الألياف، و212 مليجرام من البوتاسيوم وغالباً ما يوصي بالزبيب كمكون رئيسي للنظام الغذائي الغني بالألياف وقليل الدهون لتقليل ضغط الدم المرتفع.

وقد أثبتت الدراسة الثانية التي نُوقشت أيضاً في مؤتمر الكلية الأمريكية للقلب أن تناول أطعمة مثل فول الصويا والفول السوداني والشاي الأخضر بشكل يومي قد ساعدت في تقليل ضغط الدم المرتفع عند أكثر من 5100 شخص أمريكي من البيض والسود على السواء ممن تتراوح أعمارهم بين 18 و30 سنة.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.