أسباب حالة التورم عند البرد – chilblains

التورم عند البرد في كلتا اليدين. ما هي أسباب هذه الحالة، وهل هناك علاج شــاف منهــا؟
التــورم عنــد البــرد أو الشرث أو القشف (chilblains) هي حالة مؤلمة تحدث عندما تستجيب الأوعية الدموية للبرد، بشكل غير طبيعــي.
ويتــأثر بها الأشخــاص المقيمون في مناطق الطقس البارد الرطب أكثر من غيرهم، وذلك لأسباب لا تــزال مجهــولة، وتعــاني منها النســاء أكثر من الرجــال.
ويظهــر «التورم عند البرد» بالدرجة الرئيسية في أصابع اليد وفي أصابع القدم، والأنف، والوجنتين، والأذنين، وهو يبدو على شكل بقع كبيرة وردية أو بنفسجية اللون تكون متورمة ومثيرة للحكة. وتظهر هذه البقع الكبيرة على الجلد المعرض للبرد الذي تمت تدفئته بسرعة كبيرة، مثل فرك الأيدي بقــوة أمـام المدفــأة.

أسبــاب التــورم
ويبــدو أن أسباب هذه الحالة ترجع إلى حدوث أضرار في الأوعية الدموية الشعرية في الجلــد، إذ تنقبض هــذه الشعيرات الدموية، فعندما يتعرض الجلد للبرد فإنها تتضرر، خصوصا لدى الأشخاص الحساسين. وعندما تتم تدفئة الجلد مرة أخرى وبشكل سريع فإن الدم يتسرب من هذه الشعيرات نحو الأنسجة المحيطة بها، الأمر الذي يتسبب في حدوث الالتهاب. وقد تزداد حساسية الإنسان نتيجة وجود خلل في الــدورة الدموية أو بسبب فقــر الــدم، التغيرات الهرمونية، مشكلات في الأنسجة الضامة، وعند الإصابة ببعض أمراض النخــاع العظمي.
وإن كنت تعــانين من تكرار حــالة «التورم عند البرد» المزمنة، فقد يوجهك طبيبك إلى إجراء فحوص مختبرية للتحقــق من انعدام أي أمراض في أجهزة الجسم وأعضائه.

تخفيــف الأعـراض
وإن كنت تعــانين من تكــرار حــالة «التورم عند البرد» المزمنة، فقــد يوجهك طبيبك إلى إجراء فحوص مختبرية للتحـقــق من انعدام أي أمراض في أجهزة الجسم وأعضائه.

تخفيـف الأعـراض
وبمقــدورك تنفيذ عدد من الأمور للمساعدة في تخفيف أعراض الحالة وتعجيل الشفاء، منهــا:
لا تفــركي ولا تخدشي المنــاطق المتــأثرة.
استخدمي المــراهم السترويدية لتخفيف الحكــة والتــورم.
حــافــظي على نظــافة مواقــع البقــع والتــورم.
وإن كنت تشعرين بــأن الجلــد لديك قد تعرض للعــدوى، فعليك استشارة الطبيب بهــدف العــلاج.
وكمــاهو الحــال مع الحالات الأخرى التي تحــدث بسبب البرد، فإن من المهم الحفاظ على رأسك، يديك، وقدميــك دافئــة وجــافــة.
وإن كنت من المدخنــات فعليك التوقف عن التدخيــن لأنه يضر بالــدورة الــدمــوية.
وقــد يستفيد الأشخاص المعانون من تكرر حالة «التــورم عند البرد» من العلاج بعقار «نيفيديبين» nifedipine، وما شابه، وهو من حاصرات قنوات الكالسيوم calcium – channel blocker الذي يوسع الأوعية الدمــوية.

ومع هــذا، ولأكثرية الناس كما يبدو، فإن التهيؤ للطقس البارد وارتداء الملابس الدافئة، سواء داخــل المنــزل أو خارجه، وذلك بما يــناسب للحفاظ على درجة حرارة الجسم، هو إحــدى وسائل الوقــاية من الحــالة.
وعنــدما يتعرض جلدك للبرد، فعليك تدفئته تدريجيا باستخدام المــاء الــدافئ (وليس الســاخن) مثــلا، من دون فركــه أو الضــرب عليــه.

مقالات ذات صلة

2 تعليقات

  1. martin
    2014/11/17 في 7:55 ص

    .

    hello!!…

  2. douglas
    2014/12/08 في 5:21 م

    .

    thank you!…

اضف رد

You must be logged in to post a comment.