رجيم الصوم ليومين أسبوعيا تنتشر في بريطانيا وأمريكا

تنتشر حمية غذائية جديدة في بريطانيا والولايات المتحدة تسمح لراغبي الرشاقة بتناول كل ما يشتهونه من الأطعمة لكن في خمسة أيام فقط في الأسبوع.

و(حمية الصوم) التي يطلق عليها أيضا (حمية 2 : 5) ابتكرها الصحفي التليفزيوني البريطاني المتخصص في الشؤون الطبية مايكل موسلي والصحفية ميمي سبنسر في كتاب يحمل نفس الاسم.

وتلزم الحمية الجديدة من يتبعونها بأن يأكلوا ما يريدونه على مدى 5 أيام لكن عليهم أن يكتفوا بتناول 600 سعر حراري فقط في اليومين الباقيين.

وقال “موسلي” إن نظام الحمية اعتمد على دراسات لعلماء بريطانيين وأمريكيين وجدوا أن الصوم المتقطع يساعد الناس على فقدان دهون أكثر وزيادة حساسية الجسم للإنسولين والحد من الكولسترول وهو ما يعني تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والبول السكري.

وتناول حمية غذائية يومية تحتوي على 600 سعر حراري -أي حوالي ربع الكمية العادية للبالغين الأصحاء- يمكن أن يكون بيضتان في الافطار ودجاج مشوي وخس في الغداء وسمك مع الأرز في العشاء بدون أي مشروبات عدا الماء او القهوة أو الشاي.

وأعربت هيئة الخدمات الصحية البريطانية في بادىء الأمر عن شكوكها حيال الحمية الجديدة وأثارها البعيدة المدى وقالت إن الأثار الجانبية قد تشمل مشاكل في النوم وصعوبة في التنفس والقلق وسرعة الانفعال والنوم في النهار، ولكن مع تزايد شهرة الحمية وتحولها إلى أحد أكثر أنظمة الحمية جذبا للبحث على الإنترنت بدأت الهيئة في دراسة الحمية واثارها مجددا.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.