هل تناول الكالسيوم وفيتامين “د” عقب انقطاع الطمث يحمى عظام السيدات؟

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من منظمة مبادرة صحة المرأة “WHI” بالولايات المتحدة الأمريكية، عن أفضل المكملات الغذائية المستخدمة لحماية عظام السيدات، عقب الوصول إلى مرحلة انقطاع الطمث، والحد من فرص إصابتهم بالكسور.

وأشار الباحثون إلى أنه كثر اللغط فى الفترة الماضية حول مدى فاعلية مكملات الكالسيوم، وفيتامين “د” على صحة عظام السيدات عقب مرحلة انقطاع الطمث، وظهرت العديد من الأراء المتباينة، ما بين مؤيد ومعارض لتناول تلك المكملات، ولكن هذه الدراسة حسمت هذا الأمر بنجاح.

وتابع الباحثون أن تناول المكملات الغذائية من فيتامين “د” بتركيز 400 مجم يومياً، والكالسيوم بتركيز 1000 مجم، بشكل منفرد، ليس له أى فاعلية تُذكر فى وقاية السيدات من الكسور، وخاصة كسور أعلى الفخذ، أو الورك.

فيما لفت الباحثون إلى أن تناول تلك المكملات مع الخضوع للعلاج التعويضى بالهرمونات الجنسية الأنثوية يساهم بشكل كبير فى حماية العظام، والحد من فرص إصابة السيدات بالكسور.

ومن أبرز الأطعمة الغنية بالكالسيوم: الألبان والجبن بمختلف أنواعها والبيض ومنتجات الألبان عموماً، فيما تعد الأسماك الدهنية مثل السالمون والماكريل والسردين من أغنى الأطعمة بفيتامين “د”.

جاءت هذه النتائج فى دراسة حديثة نشرت بدورية “Menopause”، التى تصدرها جمعية أمريكا الشمالية للنساء فى سن اليأس، وذلك فى السادس والعشرين من شهر يونيه الجارى.

مقالات ذات صلة

3 تعليقات

  1. jonathan
    2014/08/23 في 8:32 ص

    .

    thanks!!…

  2. stephen
    2014/12/21 في 5:21 م

    .

    good info!!…

  3. alan
    2014/12/21 في 5:51 م

    .

    áëàãîäàðþ….

اضف رد

You must be logged in to post a comment.