سبب آلام الرقبة عند الإستيقاظ من النوم

الأستاذ الدكتور يحيى راضي إستشاري جراحات تطويل وتشوهات العظام في معهد ناصر ومستشفى أطفال مصر، قائلاً: هذه الآلام لها علاقة وطيدة في الفقرات العنقية والفقرات العنقية تتأثر نتيجة النوم بطريقة خاطئة كثنى الرقبة على الصدر ولا تكون في وضع إستقامة على الجسم وإنثناء الرقبة على الصدر أثناء النوم، خاصة مع إرتخاء العضلات هذا من شأنه يسبب الضغط داخل الغضاريف في الفقرات العنقية، وهذا قد يؤدى لحدوث إنزلاق غضروفي فيجعل المريض يستيقظ من النوم صباحاً على صداع وآلام في الرأس كذلك آلام في أعلى الظهر وفي إحدى الكتفين وفي حالة إن إستقام رأس المريض وكانت الآلام هذه حالة طارئة وعرضية فبذلك سيعود الغضروف لوضعه الطبيعي مرة أخرى.
إن ما يحدث هو زيادة الضغط في الغضروف يتسبب في حدوث إنبعاج يضغط، إما على النخاع الشوكى والذي من دوره يؤدي إلى ألم في الرقبة أو ألم في الظهر أو يضغط على جذور إحدى الأعصاب الطرفية ويتسبب في حدوث ألم في الكتف أو الطرف العلوى وتكرار هذا الحدث قد يؤدي إلى إنفجار الغضروف ونزول مادة غضروفية داخل القناه العظميه ومع مرور الوقت تجف وتتكلس المادة الغضروفية وتتحول لمادة عظمية ونتوء عظمى يكون دائم الإحتكاك بالأعصاب مما يؤدي لآلام مزمنة ومع تكرار حدوث هذا الحدث في الغضارييف الأخرى يتسبب في حدوث ضغط دائم على النخاع الشوكى وضعف في الرقبة.
وينصح الأطباء بضرورة الإنتباه لوضع الرقبة أثناء النوم على أن يكون وضع الرقبة فيه مستقيماً مع الجسم أو مائلاً عنه قليلاً وتجنب المريض النوم في وضع الجلوس.

الأستاذ الدكتور يحيى راضي إستشاري جراحات تطويل وتشوهات العظام في معهد ناصر ومستشفى أطفال مصر، قائلاً: هذه الآلام لها علاقة وطيدة في الفقرات العنقية والفقرات العنقية تتأثر نتيجة النوم بطريقة خاطئة كثنى الرقبة على الصدر ولا تكون في وضع إستقامة على الجسم وإنثناء الرقبة على الصدر أثناء النوم، خاصة مع إرتخاء العضلات هذا من شأنه يسبب الضغط داخل الغضاريف في الفقرات العنقية، وهذا قد يؤدى لحدوث إنزلاق غضروفي فيجعل المريض يستيقظ من النوم صباحاً على صداع وآلام في الرأس كذلك آلام في أعلى الظهر وفي إحدى الكتفين وفي حالة إن إستقام رأس المريض وكانت الآلام هذه حالة طارئة وعرضية فبذلك سيعود الغضروف لوضعه الطبيعي مرة أخرى.إن ما يحدث هو زيادة الضغط في الغضروف يتسبب في حدوث إنبعاج يضغط، إما على النخاع الشوكى والذي من دوره يؤدي إلى ألم في الرقبة أو ألم في الظهر أو يضغط على جذور إحدى الأعصاب الطرفية ويتسبب في حدوث ألم في الكتف أو الطرف العلوى وتكرار هذا الحدث قد يؤدي إلى إنفجار الغضروف ونزول مادة غضروفية داخل القناه العظميه ومع مرور الوقت تجف وتتكلس المادة الغضروفية وتتحول لمادة عظمية ونتوء عظمى يكون دائم الإحتكاك بالأعصاب مما يؤدي لآلام مزمنة ومع تكرار حدوث هذا الحدث في الغضارييف الأخرى يتسبب في حدوث ضغط دائم على النخاع الشوكى وضعف في الرقبة.وينصح الأطباء بضرورة الإنتباه لوضع الرقبة أثناء النوم على أن يكون وضع الرقبة فيه مستقيماً مع الجسم أو مائلاً عنه قليلاً وتجنب المريض النوم في وضع الجلوس.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.