فحص الحمض النووي على الهواتف الذكية

قال علماء فرنسيون إنهم طوروا برنامجاً الكترونياً جديداً سيمكن مستخدميه من مشاهدة شيفرة الحمض النووي على هواتفهم الذكية.

وذكرت إذاعة فرنسا الدولية أن 4 علماء من جامعة بوردو طوروا البرنامج الذي سيتمم في الولايات المتحدة بما أن القوانين الفرنسية تحصر استخدام تقنية الحمض النووي بالاطباء.

ويمكّن هذا التطبيق من ترجمة بيانات فحوص الحمض النووي وتحويلها إلى 3 جيغابايت من المعلومات التي تضيء على مخاطر الإصابة بأمراض، كما تظهر علامات الخطر بالأحمر.

غير أن باتريك غادري من مجلس الأخلاقيات الطبية الوطني في فرنسا قال إن هذه التقنية قد تثير خوف المستخدم بدون سبب بما أن أنه لا يمكن الاعتماد على فحوص الحمض النووي دائماً.

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.